هربًا من “حفلة جنسية”.. سيدة تلقي بنفسها من الطابق الخامس بالسيدة زينب والداخلية تكشف التفاصيل


بدأت الواقعة، بتلقي ضباط مباحث قسم شرطة السيدة زينب بلاغًا من الأهالي بسقوط سيدة من الطابق الخامس بدائرة القسم وجرى نقلها إلى مستشفى قصر العيني في حالة حرجة إلا أنها توفيت أثناء محاولة إسعافها، ولفظت السيدة وهي في العقد الرابع من العمر أنفاسها الأخيرة داخل مستشفى قصر العيني متأثرة بإصاباتها، هربا من الاغتصاب على أيدي 8 أشخاص، ونقلت الجثة إلى مشرحة زينهم تحت تصرف النيابة.

وبانتقال الأجهزة الأمنية وبعد التحريات والتحقيقات، توصلت إلى أنه جرى اتفاق السيدة مع شابين على ممارسة الرذيلة على أحد أسطح العقارات السكينة بدائرة القسم، وبعد وصولهم لسطح العقار أجرى أحد المتهمين مكالمة هاتفية بـ 6 من أصدقائه يطلب منهم الحضور لممارسة الرذيلة مع المجني عليها، ولكنها رفضت وطلبت منهما النزول من العقار ولكنهما رفضا نزولها.

فما كان منها أن غافلتهما وألقت بنفسها من العقار هربا من اغتصابها على أيدي أصدقاء أحد المتهمين الذين استعان بهم المتهم الأول، وعقب تقنين الإجراءات ضبط أحد المتهمين، وبمواجهته بما أسفرت عنه التحريات أيدها واعترف على المتهم الثاني وجار ضبطه واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.



<المصدر مصر فايف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *