إمراة بريطانية تدخل التاريخ الطبي من أوسع أبوابه .. تلد توأمين خلال 12 يومًا


أنجبت البريطانية “فيكي غرين” البالغة من العمر 32 عامًا وتعيش في مدينة مانشستر في إنجلترا، توامين بفارق زمني بلغ 12 يومًا، وهي بذلك تكون قد سجلت الرقم القياسي بالتاريخ البشري المسجل، وباتت غرين الأم صاحبة الرقم القياسي كأطول فاصل زمني بين ولادة التوائم .

معجزة طبية

وحسب صحيفة ديل ميل البريطانية تعتبر غرين صاحبة اكبر فارق زمني بين ولادة التوام والآخر مما أثار دهشة الاطباء واعتبوها معجزة طبية، حيث أنجبت طفلتها الاولى “بريسلي” بوزن أقل من كيلو غرام، عندما كانت في الأسبوع الـ26 من الحمل، واستطاع الاطباء السيطرة نت الناحية الطبية على وضع الحمل لدى غرين.

وظلت التوأم الشقيقة  لبريسلي داخل الرحم بعد ولادتها لمدة 12 يومًا كاملًا، مما اضطر الاطباء لإجراء عملية ولادة قيصرية للتوأم الآخر  الطفلة بيزلي، وكان وزنها نحو 1.25 كيلو غرام، والمثير للاهتمام أن غرين لم تعلم بحملها بتوأمين إلا قبل الولادة شهر واحد فقط تقريبًا.

وقالت غرين: “لم أكن لأصدق ذلك عندما ولد أحد الطفلين وبقي الآخر في الداخل.. كان عليّ فقط أن آمل وأدعو لهما أن يكونا على قيد الحياة”.



<المصدر مصر فايف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *